ثقافة وتراث
صور.. “ليالي المدح” يحاكي التراث الموريتاني
Friday, 18 July 2014 13:25

altأحيت موريتانيا ذكرى غزوة بدر الكبرى بتنظيم مهرجان مدح الرسول (عليه الصلاة والسلام)، بمشاركة نخبة من المداحين الموريتانيين وحضور رسمي وجماهيري كبير.وتطمح جمعية التنوع البيئي والثقافي المنظمة لمهرجان “ليالي المدح”، الذي يعتبر الأول من نوعه في نواكشوط، إلى تنظيمه سنويا إحياء للتراث الموريتاني وحفاظا عليه.

وقال مدير المهرجان، محمد عالي ولد بلاد، إن “المدح يعد شكلا من أشكال التعبير الراقي”، معربا عن تمنياته في أن يشكل المهرجان “تقليدا سنويا يتحول إلى مركز يُعنى بحفظ وتثمين الفنون الشعبية الموريتانية، حتى تستعيد ألقها وقيمها التي تعزز اللحمة الوطنية والسلم الاجتماعي”.

وحول دلالة ورمزية المدح النبوي، قال ولد بلاد، إن “المدح في أصله هو شكل من أشكال التعبير عن معاناة مكونة اجتماعية، كما كان اختزالا للغة الرفض والتعبير الراقي عن عدم الرضى وتضرعا إلى الله من خلال الصلاة على النبي الكريم”.وشهدت ليالي المهرجان سهرات إنشاد ومدائح نبوية ونقاشات ثقافية تمحورت حول المدح الذي يحمل خصوصية المجتمع الموريتاني. وشارك في المهرجان مداحون من الجيل الأول والجيل الحديث.

وتخللت فقرات المهرجان محطات تعريفية بالمداحين المشاركين في الدورة الأولى، سلطت الضوء على مشوارهم في مجال المدح النبوي وأهم المراحل التي مروا بها في حياتهم المهنية.

ويهتم المهرجان بجزء مهم من الموروث الثقافي الموريتاني، وهو لون “المديح النبوي”، الذي أصبح مهددا بالاندثار، نظرا لانعدام التظاهرات المتخصصة وغياب آليات التشجيع والتكوين والتجديد في هذا اللون، الذي يميز موريتانيا ثقافيا، وذلك في جو تقليدي تحت الخيمة وفوق الرمال يربط الحاضر بالماضي.

نهاية الإيدز بحلول 2030 "أمر محتمل"
Friday, 18 July 2014 13:18

altيقول تقرير لوكالة مكافحة وباء نقص المناعة المكتسب (الإيدز) الدولية، إن هناك فرصة لإمكانية السيطرة على المرض بحلول عام 2030.

وأضاف التقرير أن عدد الإصابات بالإيدز والوفيات بسببه كليهما في انخفاض.

غير أنه - مع ذلك - طالب بمزيد من الجهود الدولية لأن "المعدل الحالي للمكافحة لا يمكن أن يقضي على الوباء.

وحذرت جمعية أطباء بلا حدود الخيرية بأن معظم من يحتاجون إلى عقاقير لعلاج الإيدز، ليس لديهم سبيل للحصول عليها.

وأظهر التقرير أن هناك 35 مليون شخص في أنحاء العالم، يتايعشون مع مرض الإيدز.

وشهد عام 2013 ظهور مليونين و100 ألف حالة جديدة، أي بنسبة أقل 38 في المئة من عدد الحالات في عام 2001، التي بلغت ثلاثة ملايين و400 ألف حالة.

كما انخفضت حالات الوفيات المرتبطة بالإيدز بمقدار الخمس خلال السنوات الثلاث الماضية، أي بمعدل مليون و500 ألف كل عام. وقد تحسن الوضع في جنوب إفريقيا وإثيوبيا بشكل خاص.

ويعود هذا التحسن إلى عوامل كثيرة، من بينها زيادة سبل الحصول على الأدوية. وقد تضاعف عدد الرجال الذين اختاروا طواعية إجراء عملية الاختتان للحد من خطر انتشار المرض، أو الإصابة به.

تحذير

وبينما تتحسن بعض الأشياء، فلا تزال الصورة ليست وردية.

إذ لا يزال هناك أقل من أربعة من كل عشرة من المصابين بالمرض يتناولون علاجا مضادا للفيروسات الرجعية لإنقاذ حياتهم.

وتوجد ثلاثة أرباع الإصابات الجديدة بمرض الإيدز في 15 بلدا.

وقال التقرير: "توجد إنجازات خلال السنوات الخمس الماضية أكثر من السنوات الـ23 السابقة. وهناك أدلة تشير إلى بعض العقبات الباقية، أكثر من ذي قبل، وهناك أمل في أن نهاية الإيدز أمر محتمل".

وأضاف ميشيل سيديبي، المدير التنفيذي لوكالة مكافحة الإيدز الدولية: "إذا سرعنا وتيرة جميع الجهود المبذولة لمواجهة الإيدز حتى عام 2020، فهذا يدل على أننا على المسار الصحيح لإنهاء الوباء بحلول 2030، وإن لم يحدث هذا، فإننا سنزيد بطريقة كبيرة الفترة التي سيستغرقها المرض، بإضافة عشر سنوات، إن لم يكن أكثر".

لا تزال هناك مشكلة في حصول بعض المصابين على الأدوية.

وقالت دكتورة جينيفر كوين، المديرة الطبية في جمعية أطباء بلا حدود: "إن تقديم علاج لإنقاذ حياة نحو 12 مليون مريض بالإيدز في دول العالم النامي هو إنجاز كبير، لكن لا يزال هناك أكثر من نصف من يحتاجون المساعدة ليس لديهم سبيل للوصول للعلاج".

في نيجيريا مثلا هناك 80 في المئة لا يمكنهم الوصول للعلاج.

وأضافت كوين: "نحتاج إلى التأكد من عدم ترك أي مصاب، ولكنا ما زلنا نرى في كثير من البلدان حيث تعمل جمعية أطباء بلا حدود معدلات منخفضة في إتاحة العلاج، خاصة في مناطق الصراع، والمناطق التي تكون فيها شيوع الإيدز أقل".

وفي بعض البلاد يبدأ الناس في العلاج في فترة متأخرة تحول دون إنقاذ حياتهم، ولا تحصل السيدات الحوامل على الرعاية المبكرة التي يحتجنها".

علماء يكتشفون حفرية ديناصور بأربعة أجنحة
Thursday, 17 July 2014 13:34

altاكتشف علماء ديناصوراً غريباً عاش في الصين قبل 125 مليون سنة وكان يكسوه الريش تظهر أنه كانت له 4 أجنحة على ما يبدو وربما كان بمقدوره التزلج.

والديناصور آكل اللحوم الذي أطلق عليه "تشانغيورابتور يانجي" كان له ريش طويل في الذيل جعله الديناصور الأطول ريشاً بطول بلغ 30 سنتيمتراً.

وكان للديناصور طرفان أماميان يكسوهما الريش قريبان من الأجنحة، كما كانت له ساقان عليهما ريش جعلتاه يبدو كما لو كان له جناحان آخران، ويبلغ من الوزن حوالي 4 كيلوغرامات.

ولا يعد الديناصور، وفقاً لنتائج دراسة العلماء التي نشرت في دورية "نيتشر كوميونيكشن"، من الطيور لكنه قريب جداً من أن يكون طائراً. وطوله 1.3 متر.

وقال عالم الحفريات بجامعة ستوني بروك في نيويورك آلان ترنر إنه لو كان لشخص أن يرى الديناصور تشانغيورابتور فإن رد فعله كان على الأرجح "مهلاً! هذا طائر غريب الأطوار.. ولهذا سيظنانه ديك رومي متوسط الحجم بذيل طويل جداً".

وتعرف العلماء على عدد من هذه الديناصورات وكان تشانغيورابتور أكبرها حجماً.

يشار إلى أن الطيور نشأت من تطور ديناصورات صغيرة ذات ريش.

تونس تؤجل كافة العروض الفنية حدادًا على مقتل 14 جنديًا
Thursday, 17 July 2014 13:29

altقررت وزارة الثقافة التونسية، اليوم الخميس، تأجيل كافة العروض الفنية المقررة لمدة 3 أيام تبدأ من اليوم بعد حادثة مقتل 14 جنديا في مواجهات مع "إرهابيين" في منطقة جبل الشعانبي، غربي البلاد.

وقالت الوزارة، في بيان لها، اليوم الخميس، إنه "إثر اغتيال مجموعة من الجنود التونسيين ليلة أمس الأربعاء في اعتداء سافر لمنطقة هنشير التل بالمنطقة العسكرية بالشعانبي وإعلان الحداد الوطني، قرّرت وزارة الثقافة تأجيل جميع العروض الفنية المقرّرة لثلاثة أيام".

وتشهد تونس تنظيم عدة مهرجانات دولية ومحلية خلال الصيف تشمل مختلف محافظات البلاد.

وقتل ليلة أمس الأربعاء 14 جنديا و"إرهابي'' واحد في منطقة هنشير التلة في جبل الشعانبي بمحافظة القصرين (غرب) بعد هجوم شنته مجموعتين "إرهابيتين".

وأعلن الرئيس التونسي المنصف المرزوقي الحداد لمدة 3 أيام اعتبارا من اليوم الخميس بعد حادثة مقتل 14 جنديا بحسب الملحق الإعلامي برئاسة الجمهورية شاكر بو عجيلة.

وقامت مجموعات إرهابية، تسللت من خارج الشعانبي بمهاجمة نقطتي مراقبة بصورة متزامنة على مستوى منطقة التلة بجبل الشعانبي، وفقا لوزارة الدفاع التونسية.

وتشهد الجبال المحيطة بمدينة القصرين، الشعانبي والسلوم وسمامة أعمالا إرهابية منذ ديسمبر/ كانون الأول 2012 عندما قتل الوكيل أول بالحرس الوطني التونسي (قوات نظامية تونسية) أنيس الجلاصي في اشتباك مسلح مع عناصر مسلحة على سفوح جبل الشعانبي.

وأعلن الرئيس التونسي، المنصف المرزوقي، منتصف أبريل/ نيسان الماضي، جبل الشعانبي (غرب) وبعض المناطق المتاخمة له، ومنها جبل السلوم، منطقة عمليات عسكرية مغلقة، حيث ما تزال قوات الجيش والأمن التونسي تفرض طوقا أمنيا حولها باعتبارها معقل المجموعات "الإرهابية".

مزاد على تذكارات نلسون مانديلا في جوهانسبرغ يوم الخميس
Wednesday, 16 July 2014 11:45

altمن المقرر طرح تذكارات ووثائق موقعة من نلسون مانديلا للبيع في المزاد العلني الخميس في جوهانسبرغ عشية "يوم مانديلا" اي ذكرى مولد الزعيم الجنوب افريقي الذي توفي في كانون الاول (ديسمبر) الماضي، على ما اعلنت دار "ستيفن ويلز اند كو".

ومن بين القطع الـ 202 المعروضة في هذا المزاد، اغراض غريبة بعض الشيء مثل مرشات للملح والبهار تمثل مانديلا واخر رئيس في عهد الفصل العنصري فريدريك دو كليرك، وقد تشاركا سويا جائزة نوبل للسلام سنة 1993. وتعرض هذه القطع للبيع بسعر يراوح بين 40 و70 يورو.

كذلك ثمة قطعة اكثر ندرة تتمثل بلعبة شطرنج خشبية يتواجه فيها السود ويمثلهم مانديلا وزوجته ويني والحائز جائزة نوبل للسلام ديسموند توتو ومحاربون في جناح المسلح لحزب المؤتمر الوطني الافريقي، مع البيض الممثلين بفريدريك دو كليرك واسلافه مع عناصر من شرطة نظام الفصل العنصري (تباع بين 700 و1000 يورو).

كذلك يتضمن المزاد مجموعة من التماثيل والصور والمغناطيسيات التي توضع على الثلاجات وبيض النعام والميداليات والكتب واللافتات والولاعات، بالاضافة الى مجموعة من 850 بطاقة هاتفية صينية، كلها مختلفة، عليها صورة الزعيم الجنوب افريقي الراحل (بين 3500 و5000 يورو).

وقسم كبير من هذه الاغراض موقعة من مانديلا.

وقال المسؤول عن المزاد سافو توفيغدزيك ان "نلسون مانديلا وقع على الكثير الكثير من الاشياء"، مضيفا "الناس يطلبون دائما تواقيع، وقلة من الناس بامكانها شراء ذلك لأن ثمة اغراض قليلة موقعة من هؤلاء المشاهير. في حالة نلسون مانديلا، يمكن للجميع الاحتفاظ بجزء منه".

ومن المتوقع ان تبلغ قيمة الاغراض المباعة في هذا المزاد ما بين 200 الف و320 الف يورو. وسيعود ريع جزء منه لمؤسسة التنمية الريفية التابعة لحفيدة الزعيم الراحل نديليكا مانديلا التي تطرح للبيع قصصا مصورة تمثل الزعيم الراحل وصورة موقعة يظهر فيها الى جانب مايكل جاكسون (بين 800 و1200 يورو).

وتوفي نلسون مانديلا في 5 كانون الاول (ديسمبر). وكان ليبلغ عامه السادس والتسعين الجمعة. وتعترف الامم المتحدة بـ"يوم مانديلا" الذي يقام سنويا في 18 تموز(يوليو).

وفي هذا اليوم، يدعى المواطنون في العالم اجمع الى مساعدة الاخرين تكريما للقيم التي كان يدافع عنها الزعيم الراحل.

بريطاني ينشئ "مملكة جديدة" لابنته بين مصر والسودان
Wednesday, 16 July 2014 11:28

altمن داخل منزله في بريطانيا، بدأ الأب مهنة البحث عن إمكانية تحقيق حلم ابنته، حيث نتج عن عملية البحث، أن المكان المطلوب يقع ما بين السودان ومصر، وبالتحديد منطقة "بئر طويل" التي لم يطالب بها أحد على وجه الأرض.

تتمنى كل بنت وهي في ربيع عمرها أن يكون لديها مملكة تحكمها وقصر تسكن فيه، نسبة إلى القصص الخرافية المتعلقة بالأميرات، وإميلي إرميا هيتون البالغة من العمر 7 سنوات هي واحدة منهن، والتي وعدها والدها بتحقيق حلمها.

فهذه المنطقة وبحسب المعلومات المتوفرة، فإنها غير معترف بها لا من خلال السلطات المصرية، ولا حتى السودانية وذلك نتيجة نزاعات تعود لأكثر من 100 عام بين الدولتين.

أما عن طريق القيام بتحديد ملكيته لقطع الأرض هذه، فيوضح هيتون بحسب موقع "تايمز ديسباتش"، أن هناك العديد من الأشخاص على الإنترنت ادعوا ملكيتهم للأرض من دون أن يبرزوا أي مستند، إلا أن الأب يرى أن القيام برفع علم صممه أحد أطفاله الثلاثة، يمكن اعتباره بمثابة أحقية بالأرض وتحقيق وعده لطفلته.

ويوضح هيتون أنه حصل إذن من الحكومة المصرية للسفر عبر البلاد إلى منطقة بئر طويل ويقول "إن المنطقة هي صحراء قاحلة، ولكن جماليتها تكمن في كونها خالية من السكان.

ويلفت هيتون من خلال الأحاديث الصحافية أنه يسعى للحصول على اعتراف رسمي من الدول الأفريقية، ولا سيما كل من مصر والسودان.

 

رحيل نادين غورديمر ضمير الأدب الجنوب أفريقي عن 90 سنة
Tuesday, 15 July 2014 12:28

altوضعت الروائية الجنوب أفريقية نادين غورديمر الحائزة جائزة نوبل للآداب التي توفيت الأحد عن تسعين سنة، قلمها في خدمة مكافحة نظام الفصل العنصري في بلادها «مبرزة تاريخها انطلاقاً من حياة أفراد».

وكانت غورديمر البيضاء تكتب بالإنكليزية ورفضت مغادرة جنوب أفريقيا حتى في أحلك مراحل الفصل العنصري، وكانت تقول: «عندما نكتب لا نكون في عزلة أبداً عن مجتمعنا أو عالمنا».

ووضعت 15 رواية منها «برغرز دوتير» (ابنة برغر) و«ماي سنز ستوري» (قصة ابني) و «نون تو أكومباني مي» (لا أحد ليرافقني) والكثير من الأعمال في فن الأقصوصة ومنها «ايه سولدجر امبرايس» (عناق جندي) و»سامثينغ آوت ذير» (شيء ما هناك). ومُنعت بعض كتبها في ظل نظام الفصل العنصري.

ولدت في 20 تشرين الثاني (نوفمبر) 1923 وترعرعت في حي للميسورين في مدينة سبرينغز الصغيرة المعروفة بمناجمها في شرق جوهانسبورغ. وسحبتها والدتها من المدرسة لقناعتها أن ابنتها تعاني قصوراً في وظائف القلب. إلا أن الفتاة المجتهدة واظبت على التردد إلى المكتبات وبدأت الكتابة منذ سن التاسعة ونشرت أولى أقصوصاتها في سن الخامسة عشرة في مجلة محلية.

وقالت غورديمر لدى تسلمها جائزة نوبل للآداب عام 1991: «بعد سنوات أدركت أنني لو كنت سوداء، لما أصبحت كاتبة لأن المكتبات التي كنت أتردد عليها كانت محظورة عليهم».

وأصبحت عضواً في المؤتمر الوطني الأفريقي الذي كان محظوراً حينها.

 

تدشين مقر جديد لمكتبة العرفان الوقفية (إعلان)
Tuesday, 15 July 2014 01:40

alt

تعلن مكتبة العرفان الوقفية عن تشدينها لمقرها الجديد وسط حي مجمع المدارس (الحي "لام") غدا الثلاثاء على تمام الساعة الثانية عشرة زوالا.

وسيتم تنظيم حفل التدشين بحضور السلطات المعنية بمعية الشيخ محمد مولود بن عبد العزيز نجل العلامة أحمد بن عبد العزيز الشنقيطي مؤسس المكتبة، وعدد من أصحاب الفضيلة العلماء والباحثين والمثقفين والطلاب الذين كانت المكتبة تمثل وجهة رئيسية لهم طيلة السنوات العشرين الماضية.

وكانت مكتبة العرفان قد اقتنت مقرها الجديد بعد أن حاصرت المياه مبناها القديم المحاذي للمعهد العالي للدراسات الإسلامية بحي سوكوجيم. وتعتزم الكشف غدا خلال حفل التدشين عن جملة من المشاريع الجديدة التي ستطلقها المكتبة مع افتتاح مقرها الجديد، ومن أهم هذه المشاريع افتتاح الجناح الالكتروني للمكتبة الذي سيمكن الزوار والباحثين من الاستفادة من الإمكانيات الهائلة للمكتبة وهم في بيوتهم أو مكاتبهم.

وبهذه المناسبة تدعو مكتبة العرفان الوقفية كل المهتمين بالشأن العلمي والثقافي إلى حضور هذه التظاهرة العلمية.

<< Start < Prev 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 Next > End >>

Page 4 of 39